أخر خبر

مرتزقة أردوغان السوريين فى ليبيا يستعدون لتشكيل لواء يسمى”سنان باشا” بطرابلس.. تعرف على التفاصيل..

لواء يحمل اسم “سنان باشا” في طرابلس على غرار لواء السلطان مراد في شمال سوريا

لواء يحمل اسم “سنان باشا” في طرابلس على غرار لواء السلطان مراد في شمال سوريا…

كشفت مصادر لصحيفة “البيان” الإماراتية، أن المرتزقة السوريين في ليبيا يستعدون لتشكيل لواء يحمل اسم “سنان باشا” في طرابلس على غرار لواء السلطان مراد في شمال سوريا، في حين زادت أعداد القتلى في صفوفهم.

وقال مصدر مطلع من طرابلس لـ”البيان”، إن تشكيل لواء سنان باشا يهدف إلى تأكيد الحضور التركي في ليبيا، من خلال قوة عسكرية تحمل رمزية الحضور العثماني في البلاد، مشيرا إلى أن اللواء سيضم الأغلبية الساحقة من المرتزقة الذين تولى نظام أردوغان نقلهم إلى الغرب الليبي منذ ديسمبر الماضي، وبلغ عددهم أكثر من 6000 مسلح.

عجز المرتزقة

وأرجع المصدر،  التفكير في تشكيل اللواء إلى عجز المرتزقة عن الاندماج في الميليشيات الليبية، وفشلهم في تحقيق أي انسجام مع مسلحي حكومة الوفاق سواء في طرابلس أو مصراتة، لافتاً إلى أن مواجهات عدة جرت بين المرتزقة والمسلّحين المحليين، وصلت إلى حد مقتل عدد من مرتزقة أردوغان بسلاح الميليشيات في محاور عدة، من بينها محور صلاح الدين وسط العاصمة.

ورجح المصدر، أن يضم لواء سنان باشا نحو 5000 مسلح من المنحدرين مما يسمى بالجيش الوطني السوري الموالي لتركيا، وبخاصة لواء السلطان مراد، وأغلبهم من التركمان، وكذلك من مسلحين محليين متبنين فكرة عودة الخلافة العثمانية، التي يتم الترويج لها بقوة حالياً في طرابلس، وبخاصة من منظري جماعة الإخوان، وعلى رأسهم الإرهابي علي الصلابي صاحب كتاب “الدولة العثمانية عوامل النهوض وأسباب السقوط”.

وكشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، السبت أن هناك نحو 10 جثث جديدة للمرتزقة السوريين الذين يقاتلون في ليبيا وصلت إلى مناطق نفوذ الأتراك في ريف حلب الشمالي، مشيرا إلى أإن القتلى قتلوا خلال الاشتباكات على محاور حي صلاح الدين جنوب طرابلس، ومحور الرملة قرب مطار طرابلس ومحور مشروع الهضبة، بالإضافة لمعارك مصراتة ومناطق أخرى في ليبيا.

وكان المرصد السوري نشر أمس الاول، أن الجانب التركي عمد إلى تخفيض رواتب المقاتلين السوريين الذين جرى تجنيدهم وإرسالهم للقتال في ليبيا وذلك بعد أن فاق تعداد المجندين الحد الذي وضعته تركيا وهو 6000 مقاتل.

ورصد المرصد السوري خلال الفترة السابقة ارتفاع أعداد المجندين الذين وصلوا إلى العاصمة الليبية “طرابلس” حتى الآن إلى نحو 4750 “مرتزق”، في حين أن عدد المجندين الذي وصلوا المعسكرات التركية لتلقي التدريب بلغ نحو 1900 مجند

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق