Uncategorizedأخر خبر

خبراء مختصون بالشأن التركي:  “أردوغان ساعد  إسرائيل لينال دعمها وسوء تعامله مع أزمة كورونا يعجل بنهايته”..

ارتباك داخل أروقة الحكومة التركية

خبراء مختصون بالشأن التركي:  “أردوغان ساعد  إسرائيل لينال دعمها وسوء تعامله مع أزمة كورونا يعجل بنهايته”..

 

حيث  أكد بشير عبدالفتاح، الخبير بالشأن التركي بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن “التناقضات هي السمة الأساسية لسياسة أردوغان الداخلية، حيث وظف الأزمة التي تعصف بتركيا، لخدمة مشروعه للبقاء في السلطة أطول مدى زمني ممكن”

وقال «عبدالفتاح» في في مداخلة هاتفية على قناة “إكسترا نيوز” المصرية، إن ” أردوغان قدم المساعدات لإسرائيل، عسى أن يحصل على دعمها له، وتقريب وجهات النظر مع الجانب الأمريكي، حول ملفات عديدة”، مستدركًا أن “سوء معاملة أردوغان للأزمة سيعجل بنهايته في القريب العاجل”.

وأضاف “عبدالفتاح”، أنه بسبب فشل أردوغان  بنسبة 100% في التعامل مع أزمة “كورونا”، أدى ذلك إلى “بطئ في استجابه مواجهة تلك الجائحة بأسلوب علمي صحيح، حيث أدارها بأسلوب إدارة غير ناجح”، موضحا أن “أردوغان، يهمه البقاء في السلطة واستمرار مشروعاته التوسعية في الخارج، والحصول على دعم إسرائيلي أمريكي لتلك المشروعات، ودعم جلوسه على رأس السلطة”.

وأوضح الخبير في الشأن التركي، أن “قانون العفو الذي أقره أردوغان، استثنى منه معارضيه السياسيين، واقتصر على زعماء المافيا وغيرها، فالشعب التركي يشكوا من أن زعماء المافيا والمجرمين خرجوا يهددون المواطنين، بينما من يعارضه يعانون من انتشار فيروس كورونا خلف القضبان كما يحدث لجنوده المرسلين للقتال في ليبيا وسوريا والذين يموتون بسبب كورونا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق