الرئيسية / أخر خبر / بالصور.. وثائق تكشف تفاصيل اتفاق “الخيانة العظمى” بين أردوغان وحكومة الوفاق الليبية
اردوغان والسراج
اردوغان والسراج

بالصور.. وثائق تكشف تفاصيل اتفاق “الخيانة العظمى” بين أردوغان وحكومة الوفاق الليبية

شاهد بالصور وثائق تكشف تفاصيل اتفاق “الخيانة العظمى” بين أردوغان وحكومة الوفاق الليبية

أردوغان والسراج

أردوغان والسراج

في خطوة مهينة للشعب الليبي قام السراج بعقد اتفاقية تسلب ليبيا حريتها.
حيث كشف موقع «نورديك مونيتور» الاستقصائي عن وثائق مسربة للاتفاقية البحرية الموقعة خلال أيام بين تركيا وحكومة الوفاق الوطني الليبية، بزعم تحديد إحداثيات المنطقة الاقتصادية بين البلدين، فيما اعتبرتها دول الجوار للبلدين معدومة الأثر القانوني.

ويواجه الاتفاق، الذي يحمل عنوان «مذكرة التفاهم» بين تركيا وليبيا بشأن تعيين حدود المناطق البحرية في البحر المتوسط، انتقادات حادة، خاصة من مصر واليونان وقبرص.

وينص الاتفاق على أن تركيا وليبيا حددتا تحديدًا «دقيقًا وعادلًا» المناطق البحرية لكل منهما في البحر الأبيض المتوسط، و«يمارس الطرفان السيادة والحقوق السيادية والولاية القضائية وفقا لقواعد القانون الدولي المعمول بها مع مراعاة جميع الظروف ذات الصلة»، حسب ما جاء في نص الاتفاق.

وتألف الاتفاق من 6 مواد، ووقعته حكومة فايز السراج على الرغم من دعوة أطلقتها الجامعة العربية للدول الأعضاء بوقف التعاون مع تركيا وخفض تمثيلها الدبلوماسي لدى أنقرة. وجاءت البنود على النحو التالي.

 

المادة الأولى: الجرف القاري وحدود المنطقة الاقتصادية الخالصة

 

  1. تبدأ حدود الجرف القاري والمنطقة الاقتصادية الخالصة بين الجمهورية التركية ودولة ليبيا في البحر الأبيض المتوسط من نقطة «أ»، وتنتهي عند النقطة «ب».
  2. وثيقة اتفاق تركيا وليبيا

تم توضيح حدود الجرف القاري والمنطقة الاقتصادية الخالصة المحددة في الفقرة الأولى من هذه المذكرة في الخريطة البحرية (ملحق 1).

وثيقة اتفاق تركيا وليبيا

  1. تم توضيح الإحداثيات الخاصة بنقاط الأساس لتحديد خط الوسط في (ملحق 2).
  2. وثيقة اتفاق تركيا وليبيا
  3. المادة الثانية: ملاحق مذكرة التفاهم

يعتبر الملحقان المشار إليهما في الفقرتين الثانية والثالثة من المادة الأولى جزءًا لا يتجزأ من هذه المذكرة.

المادة الثالثة: التسجيل

فور دخول هذه المذكرة حيز التنفيذ يتم تسجيلها لدى السكرتيرية العامة للأمم المتحدة وفقًا للمادة (102) من ميثاق الأمم المتحدة.

المادة الرابعة: حل النزاعات

  1. يتم حل أي نزاع ينشأ عن تفسير أو تطبيق مذكرة التفاهم هذه عبر القنوات الدبلوماسية بروح التفاهم والتعاون المتبادل، وفقًا للمادة (33) من ميثاق الأمم المتحدة.
  2. في حال وجود مصادر ثروات طبيعية في المنطقة الاقتصادية الخاصلة لأحد الطرفين تمتد لمنطقة الطرف الآخر، يمكن للطرفين عقد اتفاقيات لغرض استغلال هذه المصادر بشكل مشترك.
  3. في حال شروع أحد الطرفين في إجراء مفاوضات مع دولة أخرى لتحديد المنطقة الاقتصادية الخالصة معها، أو يمس الإحداثيات الموضحة في المادة الأولى، على هذا الطرف إبلاغ الطرف الآخر والتفاوض معه بالخصوص.

المادة الخامسة: المراجعة والتعديل

يجوز لكلا الطرفين أن يقترح مراجعة وتعديل هذه المذكرة باستثناء المادتين الأولى والثانية، بتقديم المقترح كتابيًا للطرف الآخر عن طريق القنوات الدبلوماسية، ويتم التعديل بموافقة الطرفين.

المادة السادسة: السريان

تدخل مذكرة التفاهم هذه حيز التنفيذ فور استلام آخر إشعار خطي من قبل أحد الطرفين مفاده إتمام إجراءات اعتمادها عبر القنوات الدبلوماسية وفق الإجراءات القانونية لكل طرف.

حررت ووقعت هذه المذكرة في مدينة إسطنبول بتاريخ 27/11/2019 من ثلاث نسخ باللغات التركية والعربية والإنكليزية، وكلها متساوية في القوة القانونية، وفي حالة الاختلاف يتم الرجوع للنص الإنجليزي.

وتحمل المذكرة توقيع كل من وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، ووزير الخارجية المفوض في ليبيا محمد الطاهر حمودة سيالة.

شاهد أيضاً

الإرهابي الذي باع وطنه لاردوغان.. «المهدي الحاراتي» يجند المرتزقة للقتال في ليبيا 

الإرهابي الذي باع وطنه لاردوغان.. «المهدي الحاراتي» يجند المرتزقة للقتال في ليبيا تاريخ دموي وعلاقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *